أخبار عاجلة
تبيع المناديل بشوارع قنا
تبيع المناديل بشوارع قنا

طردتها زوجة ابنها.. «اعتماد» مسنة تبيع المناديل بشوارع قنا: عشان لقمة العيش

سيدة في العقد السابع من العمر، خرجت من منزلها حاملًة لكثير من الألم والمأساة، بعدما طردتها زوجة نجلها من المنزل، لتعمل في بيع المناديل، برصيف محطة قطارات مركز قوص جنوبي محافظة قنا.

مسنة تبيع المناديل بشوارع قنا

السيدة أعتماد محمد سلمان، البالغة من العمر 70 عامًا، التي سافرت من مدينة جرجا التابعة لمحافظة سوهاج، إلي محطة قطارات مركز قوص جنوبي محافظة قنا، لتحكي المحطة مأساة السيدة المسنة، التي تحملها فوق أكتافها.
 
السيدة المسنة، التي جلس على رصيف المحطة، لتبيع المنادل الورقية، أملاً في كسب قوت يومها، بعدما طردتها زوجة الابن من المنزل، ووافقها أبنها على طردها، قائلًة:”هعمل إيه الحمدلله طلعت اشتغل وأبيع المناديل”.
 
تروي السيدة السبعينية قصتها قائلةً:”تزوجت من رجل لا يملك من الدنيا سوى قوت يومه وتوفى تاركًا لي طفلين بدون مصدر دخل فقررت أن أشتغل بنفسي وأكسب وأصرف على نفسي وعلى عيالي”
 
وأضافت السيدة اعتماد، أنها تستقل القطار فجرًا حتى الوصول فى ساعات الصباح الأولى للجلوس على الرصيف لبيع المناديل حتى الساعة 3 عصرا والعودة مساءًا بنفس القطار وتستكمل عملها يوميا بالرغم من كبر سنها ومرضها”.
 
وأضافت السيدة المسنة، في حديثها لـ”بتوقيت النجع” أن معاشها 300 جنيه فقط ولا يكفي العلاج والطعام وإيجار السكن الذي تقطن فيه ، لذلك إضطررت لبيع المناديل على الرصيف بقوص.
 

وأكدت السيدة المسنة، أنه على الرغم من طقس الشتاء البارد فهو  لايعيقها عن عملها لتوفير نفقاتها، قائلةً:” زوجة ابني طردتنى من المنزل لأنها لم تعد تستحملنى ولا تقدر على لقمة عيشي وعلاجى”.

التالي السابق
بائعة المناديل في قوص
بائعة المناديل في قوص

بائعة المناديل في قوص
 تبيع المناديل بشوارع قنا

بائعة المناديل في قوص
بائعة المناديل في قوص

التالي السابق

 

كتبت: سمر أحمداني

 

موضوعات متعلقة :

عن بتوقيت النجع

شاهد أيضاً

عيد الغطاس

القلقاس والقصب واليوسفي.. عادات أقباط نجع حمادي للاحتفال بعيد الغطاس

تحتفل الكنيسة الأرثوذكسية يومي 19 و 20 من شهر يناير كل عام بعيد الغطاس، ويرجع …