أخبار عاجلة
العثور على طفلة في قنا
العثور على طفلة في قنا

29 فبراير 2024.. ما هي قصة السنة الكبيسة وما سبب تسميتها؟

يعيشه العالم مرة واحدة كل أربع سنوات، فيما يعرف بـ السنة الكبيسة، هو يوم 29 فبراير 2024 الذي يمثل حالة نادرة، كونه (لا يتكرر سنويًا)، حيث يحتوى العام الميلادي 2024 على 366 يومًا بدلاً من 365 يومًا كما هو معتاد.

حلت آخر سنة كبيسة عام 2020؛ لنشهدها في العام الميلادي الجاري 2024، ليتكرر حدوثها في عام 2028، فهى ظاهرة لا تتكرر إلا كل 4 سنوات، فما هي حكاية هذا اليوم المميز؟ وما هي السنة الكبيسة؟.

ما هي السنة الكبيسة ولماذا سميت بهذا الاسم؟

وفقًا للجمعية الفلكية بجدة، فإن الأرض لا تستغرق 365 يومًا بالضبط للدوران حول الشمس؛ لكنها في الواقع تصل لحوالي 365.25 يومًا؛ ما يعني أن التقويم المكون من 365 يومًا يصبح غير متزامن مع الفصول تدريجيًّا إذا لم يتم تعديله، لافتًة إلى أن إضافة يوم إضافي كل أربع سنوات، في المتوسط، يعوض هذا التناقض ويحافظ على تزامن مواسم التقويم مع الموقع المداري للأرض.

وأضافت فلكية جدة: «أنه من المعروف أن السنين الميلادية تنقسم إلى سنين بسيطة عدد أيامها 365 يومًا، وسنين كبيسة عدد أيامها 366 يومًا، ونستطيع بطريقة حسابية بسيطة معرفة ما إذا كانت السنة بسيطة أم سنة كبيسة من خلال القسمة على 4، فإذا كان الناتج كَسرًا فهي سنة بسيطة، وإذا كان الناتج عددًا حقيقيًّا دون كسر فهي سنة كبيسة».

وتابعت: أنه خلال ثلاث سنوات ولتسهيل عملية الحساب تُحذَف الكسور من الساعات والدقائق والثواني ويتم إهمال هذا الربع، ولكن في السنة الرابعة- كما في العام الميلادي 2024- يتم كبس تلك الأرباع ويتكون منها يوم يضاف إلى شهر فبراير ليصبح عدد أيام السنة 366 يومًا وتسمى بـ سنة كبيسة.

متى يأتي يوم 29 فبراير؟

فيما يتعلق بسبب اختيار شهر فبراير لإضافة يوم في السنوات الكبيسة فيرجع إلى أنه أقصر شهر يتكون من 28 يومًا فقط؛ لذلك فإن إضافة يوم إلى فبراير سيكون تأثيره أقل على النمط الثابت لمعظم الأشهر الأخرى التي تتكون في الغالب من 30 أو 31 يومًا، إضافة إلى التقويم الروماني القديم الذي يعتمد عليه التقويم الجريجوري، الذي يعتبر شهر فبراير هو أقصر شهر وقد أدرج اليوم الإضافي فيه.

29 فبراير 2024

احتفل محرك البحث «جوجل» بالسنة الميلادية الكبيسة يوم 29 فبراير 2024، وهو اليوم الذي يأتي كل 4 سنوات، من خلال تغيير واجهته الرسمية التقليدية، إلى صورة معبرة عن يوم 29 فبراير في السنة الكبيسة لعام 2024 على شكل ضفدع، يتوسط يومي 28 فبراير و1 مارس.

بينما تفاعل رواد السوشيال ميديا مع يوم 29 فبراير في السنة الكبيسة لعام 2024، حيث قال أحد المغردين بمنصة «إكس»: «تاريخ 29 فبراير بيجي كل 4 سنين مره فعايزين نعمل النهاردة حاجه نندم عليها كل 4 سنين إن شاء الله».

وسخر آخر: «اللي هيتجوز النهاردة 29 فبراير معفي من سؤال النهاردة مبيفكركش بحاجة لمدة 3 سنين»، وأضاف مغرد: «اليوم الحوامل ماسكين نفسهم ولا واحدة تبغى تولد بتاريخ 29 فبراير لأنه ما يجي غير كل أربعة سنين مرة».

عن بتوقيت النجع

شاهد أيضاً

حسن الخاتمة.. وفاة سيدتين من قنا خلال آداء مناسك الحج ودفنتا في البقيع

توفيت سيدتان من محافظة قنا، وذلك على جبل عرفات، خلال أداء فريضة الحج في المملكة …