أخبار عاجلة
رئيس مباحث نجع حمادي
رئيس مباحث نجع حمادي

أعين مصر الساهرة في عيدهم.. “امبابي” نسر الصعيد بنجع حمادي وخبير كشف خيوط الجرائم

في الخامس والعشرين من شهر يناير كل عام، تتجدد ذكرى بطولة الشرطة المصرية في حماية الدولة من التخريب والدمار، 72 عامًا من التضحيات التي قدمها أبناء الشرطة المصرية للدفاع عن أمن الوطن وسلامة مواطنيه، ولا يمكن أن تختزل تلك التضحيات في فترة بعينها أو بمكان واحد، فالشرطة المصرية تعمل ليلًا ونهارًا في كل ربوع القطر المصري لتحفظ النظام والأمان.

وفي الذكرى الثانية والسبعون لعيد الشرطة المصرية، تحتفي “بتوقيت النجع” برجال الشرطة المصرية، الذين يقدمون أرواحهم فداءًا من أجل الوطن، والذين لا يبخلون بنقطة عرق أو نقطة دماء من أجل شعب مصر العظيم.

منذ ما يقرب من 3 أعوام وتحديدًا في شهر أغسطس من عام 2021، أعلنت وزارة الداخلية عن حركة تنقلات ضباط الشرطة في مديرية أمن قنا، كان من بينها الرائد محمد امبابي الذي كان يشغل منصب رئيس مباحث إدفو بمحافظة أسوان، ليشغل منصب رئيس وحدة المباحث بمركز شرطة نجع حمادي.

رئيس وحدة مباحث مركز شرطة نجع حمادي، صاحب العقد الثالث من العمر، وابن قرية المحروسة غرب مدينة قنا، بدأ العمل سريعا في المدينة وقراها، كانت مهمته الأولي القضاء على الجريمة، وتحقيق الأمن والاستقرار في مختلف أنحاء مدينة نجع حمادي، وضبط الخارجين عن القانون.

وبعد 3 سنوات من صدور قرار تولي امبابي رئيس مباحث نجع حمادي، بدأت معدلات الجريمة في الإنخفاض، إلي جانب الحملات المستمرة لضبط الخارجين عن القانون، وتجار المواد المخدرة، في حملات يومية مستمرة بجميع قري ونجوع المدينة المختلفة.

رئيس وحدة مباحث نجع حمادي، لاقي حب واحترام أهالي المدينة، إلي جانب حالة من الترحيب بعد قرار توليه المهمة، مما ساعده في الإنخراط سريعا في جو العمل بنجع حمادي، فضلا عن كونه أبنًا من أبناء محافظة قنا.

امبابي منذ توليه المهمة، لم يدخر جزءًا أو نقطة عرق في جميع الحوادث التي شهدتها نجع حمادى، فضلاً عن احكامه السيطرة بأنحاء نجع حمادي، الأمر الذي أشعر المواطنين بحالة الأمن والاستقرار، ومحاولاته الحثيثة والمكثفة للقضاء على أوكار تجارة المخدرات، والتي كان آخرها ضبطه وكرا لتجارة مادة الشابو المخدر بقري شرق النيل، بعد تنكره في جلباب صعيدي إلي جانب ضباط وحدة المباحث، والقبض على تاجرين من تجار السموم.

رئيس وحدة مباحث نجع حمادى، كان له أيضًا دورًا هامًا، في كشف خيوط الجرائم التي شغلت الرأي العام بمدينة نجع حمادي، والتي من بنها حادث طفل الجرجير بشرق النيل، وحادث العثور على جثة طفلة متفحمة بشارع الصاغة بنجع حمادي، حتي أصبح ملقبًا بـ “نسر الصعيد”.

ابن قرية المحروسة في مدينة نجع حمادي، لُقب بـ نسر الصعيد لجهده الكبير في كشف لغز الحوادث والجرائم، إلي جانب إنسانيته في التعامل مع المواطنين بمختلف أنحاء المدينة، حتي اكتسب محبة الجميع.

عن بتوقيت النجع

شاهد أيضاً

25 مطبا صناعيا خلال 5 كيلو بطريق القناوية في نجع حمادي.. ومطالب من السائقين والأهالي

نجع حمادي: شادى ادوارد اشتكى عددًا من السائقين وأهالي شرق النيل بمركز نجع حمادي شمالي …